فرنسا تدعم الأغذية العالمي بـ3.2 مليون يورو لتقديم المساعدات النقدية للنازحين العراقيين

فرنسا تدعم الأغذية العالمي بـ3.2 مليون يورو لتقديم المساعدات النقدية للنازحين العراقيين
فرنسا تدعم الأغذية العالمي بـ3.2 مليون يورو لتقديم المساعدات النقدية للنازحين العراقيين

بغداد/البغدادية نيوز..رحب برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة،  اليوم الاثنين، بمساهمة قدرها 3.2 مليون يورو (3.5 دولار أميركي) من الحكومة الفرنسية لمشروع المساعدات النقدية الذي يدعم الأسر المتضررة من النزاع مع داعش الارهابي في العراق.

وقال مارك باريتي، سفير فرنسا لدى العراق في بيان تلقت/البغدادية نيوز/نسخة منه: “تأتي هذه المساهمة الفرنسية الجديدة استجابةً للحاجة الملحة للمساعدات الغذائية للأسر العراقية التي نزحت مؤخراً بسبب النزاع المستمر”.

وأضاف: “تحرص حكومة فرنسا دوماً على دعم المحتاجين الذين يعيشون في ظروف قاسية”.

وسوف يستخدم برنامج الأغذية العالمي هذه المساهمة لدعم أكثر من 200,000 نازح من خلال برنامج “سكوب” وهو عبارة عن برنامج إلكتروني تم إعداده لأغراض المساعدات الإنسانية التي يقدمها برنامج الأغذية العالمي.

وسيحصل كل فرد من أفراد الأسرة على حوالي 15 يورو شهرياً (17 دولاراً أميركياً) لشراء الطعام الذي يختارونه واللوازم الأساسية الأخرى من المتاجر المحلية.

وقالت سالي هايدوك، ممثل برنامج الأغذية العالمي في العراق: ” ستساعد هذه المساهمة السخية من فرنسا على توفير الغذاء لآلاف الأسر العراقية التي انقلبت حياتها رأساً على عقب بسبب الصراع العنيف”.

وأضافت: “تساهم المساعدات النقدية في تمكين المحتاجين وتحفز النشاط الاقتصادي. ويهدف البرنامج، حيثما أمكن، إلى دعم الأشخاص المحتاجين وكذلك تعزيز الاقتصاد العراقي.”

ومنذ عام 2014، تقوم فرنسا بدعم برنامج الأغذية العالمي في العراق وبلغت قيمة تبرعاتها 12 مليون يورو (ما يقرب من 13.7 دولار أمريكي) مما ساهم في زيادة حجم المساعدات الغذائية المقدمة للعراقيين الأكثر احتياجاً.

برنامج الأغذية العالمي هو أكبر منظمة إنسانية في العالم لمكافحة الجوع. يقوم البرنامج بتقديم المساعدات الغذائية في حالات الطوارئ ويعمل مع المجتمعات لتحسين التغذية وبناء قدرتها على الصمود. كل عام، يساعد البرنامج حوالي 80 مليون شخص في نحو 80 بلداً.انتهى21/ي